النشاطات

Activity

سوق "اتصال" للفيلم الإفريقي 

أرضية لإنشاء سوق جديد للفيلم الإفريقي لربط الفيلم الإفريقي ببقية العالم

رسالة "اتصال" هي سد حاجة شباب المخرجين السينمائيين من إفريقيا لتتاح لهم فرص التعبير الحر عن إبداعاتهم ومواهبهم من خلال السينما والترويج لها عالمياً . 

الفيلم القصير في إفريقيا يمثل طوق النجاة لشباب السينمائيين الذين يعانون من التهميش من خلال شروط الإنتاج والتوزيع المتاحة. ورغم أن الشباب يقدمون لنا قدرات مميزة تثري مستقبل صناعة السينما في القارة، نجد أن التمويل والدعم غير متاح. لذلك سعى مهرجان الاقصر للسينما الإفريقية في دورته الماضية 2013 إلى تنظيم اجتماعات تحضيرية مع منتجين ومخرجين ومديري مهرجانات إفريقية الذين أوصوا بتأسيس صندوق لدعم شباب السينمائيين، وتأسيس سوق للفيلم الإفريقي، وذلك للمساهمة في الترويج والتوزيع. كما أوصوا باستخدام التكنولوجيا الحديثة وتأسيس قاعدة بيانات ومكتبة رقمية للأفلام الإفريقية. 

وبهذا الصدد سوف يؤسس "اتصال" صندوق للدعم بقيمة (100000 دولار) لدعم إنتاج (10) فيلماً قصيراً خلال عام 2014. ولتحقيق باقي التوصيات، سوف يسعي مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية إلى بناء شراكات مع المهرجانات الإفريقية الأخرى في إفريقيا وأوروبا وأمريكا، وكذلك مع شركات الإنتاج والتوزيع والقنوات الفضائية. 

وهكذا يستطيع سوق "اتصال" دعم الإنتاج والترويج والتوزيع للفيلم القصير في إفريقيا، وبإعطاء فرص متكافئة بين الجنسين مما سيدعم بالتالي التنوع الثقافي والتعبير الحر. وسوف يضيف "اتصال" برنامجاً جديداً باسم "خطوة" الذي سيبدأ 2015 لخلق مساحة التقاء بين الممولين والمبدعين وذلك لدعم انتاج المخرجين الشباب في القارة والشتات سواء في مراحل الإنتاج التحضيرية أو مرحلة الانتاج ذاتها وذلك في انتاج الفيلم الروائي الطويل الأول أو الثاني لمخرجه وسوف يتم اختيار (5) أفلام للمساعدة في ايجاد تمويل ودعم لها من خلال شراكات "اتصال". 

عزة الحسيني

مؤسسة سوق "اتصال"